التجاره

منذ أن كنت ابن السادسة وانا في التجارة مع الحجاج والمعتمرين
تنقلت وجربت الكثير من الانشطة
كان من الانشطة التي قفزت بها قفزة قوية للاعلى
الحمد لله والشكر له طبعاً]
التمور
تجارة التمور بركة وخير كثير وبالذات التصدير للخارج
الخياطة الرجالية
محلات الجوالات وصيانتها
الفنادق والوحدات السكنية

علمتني التجارة أن الخبر ما أرى لا ما أسمع
كثير هم من يحلمون بالثراء السريع
متنقلين بين وهم الكنوز في باطن الارض او وهم الصكوك التعويضية
وكلها اوهام احبتي
مثل وهم الزئبق الاحمر
الذهب الحقيقي يكمن في عقولنا في ذواتنا
علمتني التجارة
انه لا يربح الريال الا من خسر تسعة و تسعين
وعلمتني ايضا
ان الابرة رغم قوتها لا تمشي بدون خيط
بمعنى ان الافكار كثيرة ولكن الاهم المورد المالي والبشري
تعلمت ان اركان المشروع التجاري اربع اركان
1- الفكرة ( عند صاحب المشروع )
2- المورد المالي ( عند صاحب المشروع)
3- الرخصة التجارية ( عند الحكومة)
4- المورد البشري ( عند الحكومة )
لن يقوم مشروع الا بشمولية الاركان الاربع وتمامها

تعلمت الكثير الكثير في التجارة
لكي تنجح تحتاج
صبر
ثم
صبر
ثم
صبر
رغم أهميته ذكر بالقران الكريم 92 موضع

الكل لديه أفكار يعتقد بنجاحها يجب أن يبدأ و لا يسوف
فالناجحون يتخذون قراراتهم بسرعة ويغيروها ببطئ
والفاشلون يتخذونها ببطئ ويغيروها بسرعة

تعلمت أن التجارة من تجرأ وليس من تردد
ان لا اقول لكم البلد ذهب وخير فهذه لا يختلف عليها احد
اقول لكم الثروة مثل الجبل من يريد ان يغرف ويأخذ سيأخذ
ومن يريد النوم والاتكال ورمي الاعذار على الغير بالقول البلدية او الاجانب اكلونا
كل هذه أعذار لا صحة لها
سأل الممكن المستحيل
أين تعيش
قال المستحيل : في أحلام العاجزين
فلا تكن منهم وأقبل على الحياة
فلا يوجد فشل بل تجربة
وتجربة ممتعة
لا يعني فشل سين
في مشروع ما
انه فاشل

وسأبدا غدا صباحا ان شاء الله بسرد تجاربي واسرار كل تجارة وتصبحون على الف أمل
الحياة ألم
يخفيه أمل
وأمل يحققه عمل
وعمل ينهيه أجل
ثم يجزئ كل امرئ بما
عمل
دمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــاغ
وكتبته في منتدى اخر بمعرف متفرج الموضوع جهد شخصي وليس نقل
حظ موفق

للأمانة منقول